الاحتلال الإسرائيلي يحكم بالسجن 12 عاماً على الطفل أحمد مناصرة.. شاهد فيديو التحقيق

أصدرت المحكمة المركزية الإسرائيلية في القدس المحتلة الإثنين قرارها بالسجن الفعلي لمدة اثني عشر عاماً على الطفل الفلسطيني أحمد مناصرة (14 عاماً) المعتقل منذ نحو عام، بعد إدانته بمحاولة طعن مستوطنين مع قريب له، هو الشهيد الفتى حسن مناصرة، في مستوطنة بسغات زئيف شمالي القدس المحتلة.
وكان الطفل مناصرة اعتُقل مصاباً، وأظهر مقطع فيديو الطفل مناصرة وهو ملقى على الأرض ودمه ينزف بسبب إصابته بعد أن دهسته مركبة إسرائيلية، كما يظهر أحد المستوطنين وهو يشتمه بألفاظ بذيئة ويدعو جنود الاحتلال إلى قتله.
وجاء في لائحة اتهام مناصرة أنه أراد مع ابن عمه الشهيد"مساعدة حماس ونيل الشهادة"، فيما بيّنت اللائحة أنّ ابن عمه هو المنفذ الفعليّ لعملية الطعن والذي أصيب فيها مستوطنان إسرائيليان.
كما وفرضت المحكمة على مناصرة تعويض الرجل المصاب من الطعن بمبلغ ثمانين ألف شيكل وتعويض الصبيّ المصاب بمئة ألف شيكل.
اتهم الاحتلال الإسرائيلي مناصرة بمساعدة حماس ورغبته نيل الشهادة
وكانت المحكمة قد فرضت عقوبة السجن لمدة أحد عشر عاماً على "إسراء جعابيص" من حي "جبل المكبّر" بعد إدانتها بمحاولة قتل شرطيّ إسرائيليّ عن طريق تفجير أسطوانة غاز عند حاجز الزعيم قبل حوالي عام.
كما وفرضت المحكمة على إسراء تعويض الشرطيّ المصاب بمبلغ عشرين ألف شيكل.
ميادين الحرية/وكالات
Reactions:

0 comments :

Enregistrer un commentaire

التعليق على هذا المقال