ميسي يحطم رقما قياسيا عمره 59 عاما.. رونالدو وميسي.. مطاردة الأرقام القياسية

سجل الارجنتيني ليونيل ميسي مهاجم برشلونة رقما قياسيا جديدا لهداف دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم عبر العصور بعدما هز الشباك في مباراة اشبيلية ثلاث مرات ليرفع رصيده الى 253 هدفا، محطما رقما تاريخيا عمره 59 عاما.
سجل الأرجنتيني ليونيل ميسي هدفه الرقم 252 في الدوري الإسباني لكرة القدم اليوم السبت (22 نوفمبر/تشرين الثاني) وحطم رقما قياسيا عمره 59 عاما كأفضل هداف في تاريخ الليغا. وهز ميسي الشباك من ركلة حرة في الدقيقة 21 ليعادل الرقم القياسي السابق وقدره 251 هدفا والذي كان يحمله تيلمو زارا المهاجم السابق لاتليتيك بيلباو منذ 1955. وعاد ميسي ليضيف هدفه الثاني من مدى قريب في الدقيقة 72 ثم أحرز هدفه الثالث بعد ست دقائق بتسديدة قوية من عند حافة منطقة الجزاء. وسجل زارا 251 هدفا في 277 مباراة بينما احتاج ميسي قائد منتخب الأرجنتين الى 289 مباراة ليرفع رصيده الى 253 هدفا.
وحطم ميسي رقم زارا لاعب اتلتيك بلباو السابق الذي سجل 251 هدفا مع الفريق الباسكي في 277 مباراة بين عامي 1940 و1955.
يذكر أن البرتغالي كريستيانو رونالدو أفضل لاعب في العالم ومهاجم ريال مدريد يحتل المركز التاسع في الترتيب العام برصيد 177 هدفا في 197 مباراة بعدما هز شباك ايبار مرتين اليوم السبت أيضا (4-صفر).
رونالدو وميسي.. مطاردة الأرقام القياسية
اقترب البرتغالي كريستيانو رونالدو من تحطيم الرقم القياسي لعدد الأهداف المسجلة في موسم واحد، الذي يحمله الأرجنتيني ليونيل ميسي برصيد 50 هدفا، ليستمر السباق بين الغريمين البرتغالي والأرجنتيني بعد ساعات من تحطيم الأخير للرقم القياسي للأهداف المسجلة بتاريخ الليغا.
وسجل رونالدو مرتين في مباراة الريال أمام إيبار التي انتهت برباعية نظيفه، ليرفع رصيده إلى 20 هدفا في 11 مباراة في الليغا هذا الموسم.
وإذا واصل أفضل لاعب في العالم التهديف بنفس هذا المعدل فإن حصيلته الإجمالية قد تتجاوز 60 هدفا بنهاية الموسم ليتفوق بشكل مريح على رقم ميسي القياسي المسجل في موسم 2011-2012.
ويعد رونالدو  أول لاعب يسجل 20 هدفا في أول 12 جولة بالدوري الإسباني.
ومنذ انضمامه إلى النادي الملكي قادما من مانشستر يونايتد في 2009 سجل رونالدو 197 هدفا في الدوري الإسباني، بينما حطم ميسي الرقم القياسي لهداف البطولة على مر العصور، السبت، بثلاثية في مرمى إشبيلية رفعت رصيده إلى 253 هدفا.
وحافظ ريال مدريد بانتصاره على إيبار المتواضع، الذي يشارك في دوري الأضواء للمرة الأولى، على فارق النقطتين الذي يفصله في الصدارة عن برشلونة صاحب المركز الثاني.
وسيلعب بطل أوروبا مباراته المقبلة الأربعاء حينما يقابل بازل السويسري في دوري الأبطال بعد أن ضمن بالفعل التأهل لدور الـ16.
وسجل رونالدو 70 هدفا في أرفع مسابقة للأندية في أوروبا، متأخرا بهدف واحد عن ميسي وراؤول مهاجم ريال مدريد وشالكه السابق.
ميادين الحرية / (أ ف ب، رويترز/ د ب أ)

0 comments :

Publier un commentaire

التعليق على هذا المقال