النرويج- الرجال والنساء ينامون معا في ثكنات الجيش

أطلقت السلطات النرويجية برنامجا لإزالة الفوارق الجنسية بين السكان. فقد أصبحت الدولة الأولى من بين دول حلف الناتو التي ألزمت النساء بالخدمة العسكرية كالرجال.
وتكمن الخطة التالية في إنشاء ثكنات مختلطة.
وقد بدأت التجربة المثيرة للاهتمام قبل 3 أشهر. ومايزال المشاركون راضين عن النتائج حتى الآن، وخاصة الجنود النرويجيين الذين كانوا سابقا يحلمون بالفتيات، أما الآن فهن ينمن على السرير المجاور.
وتنفذ الفتيات جميع المهام التي يقوم بها الجنود، لكن يتم التساهل معهن في مسألة حلق الشعر، كما يقدم لهن الغذاء النباتي عند الرغبة. كما أن الفتيات راضيات عن السكن مع الرجال وتعتقدن أن ذلك يقوي الروح المعنوية.
Reactions:

0 comments :

Enregistrer un commentaire

التعليق على هذا المقال